ندوة المخرج الكبير يوسف شاهين بالاسكندرية السينمائى

2018-10-07


 

 

 

بمناسبة مرور عشر سنوات على رحيل المخرج الكبير يوسف شاهين، عقد مهرجان الإسكندرية السينمائي ندوة عن المخرج الراحل وأعماله أدارها الناقد نادر عدلي بحضور الناقد الامير أباظة رئيس المهرجان ، وتحدث فيها المنتج حسين القلا، المخرج خالد يوسف، والفنان محمود قابيل، المخرج مجدي أحمد علي، والفنان سامح الصريطى، وآخرون.

 

ومن جانبه قال الفنان محمود قابيل اثناء الندوه إن بداية معرفته بيوسف شاهين كانت في صيف ١٩٦٤، حيث كان وقتها يعيد المرحلة الاخيرة فى الثانوية العامة بسبب رسوبه في مادة اللغه العربية .

 

وتابع قائلا: "كنت أحلم بدخول الكلية الحربية وقدمت أوراقى بها بالفعل دون معرفة أسرتي، وخلال أحد الأيام كنت بمنطقة العجمى بالإسكندرية والتقيت هناك بالفنانين فاتن حمامة وأحمد رمزى وصالح سليم،والمخرج يوسف شاهين الذى كان غريبا عن المجموعة المعتاد لقائها، ونظر لى بشدة، فسألت من هو وعلمت أنه المخرج يوسف شاهين حيث كنت معجب بدوره في فيلم "باب الحديد"، وفى اليوم الثانى ألتقيت بمساعده سمير نصري وطلبت منه مقابلة شاهين، ومن هنا كانت بداية معرفتي به حيث وجهني لمعهد السينما وطلب منى أن أدرس به، لكنني كنت فى حيرة   بين الالتحاق بمعهد السينما أو الدراسة بالكلية الحربية، ولكنني أخترت الأخيرة".

 

 

فيما وجه المخرح خالد يوسف فى بداية كلمته تحية للعسكرية المصرية  بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبر كما وجه التحية لرفقاء الراحل المخرج يوسف شاهين.

 

 وأضاف خالد يوسف : شاهين كان على استعداد لتصوير الحرب كاملة واللحظة الفارقه التى تمثل معجزة فى تاريخ العسكرية المصرية لما شهدته من بطولات، وأن أحد أسباب حزن شاهين أنه عاصر الحرب ولم يصورها، مؤكدا أن  السينما عند شاهين  هى الحياه والعبقرية من وجهة نظره هى العمل الشاق وزيادة ساعات العمل وليست الموهبة.

 

 

واوضح خالد يوسف أنه على مدار ٢١ عام لم يفارق شاهين وتعلم منه الكثير حتى أصبح خالد يوسف مضيفا أن اسم شاهين يختصر السينما العربية.

 

 

كما تسلم المخرج خالد يوسف درع تكريم اسم يوسف شاهين من الناقد الأمير أباظة رئيس المهرجان.