على طريقة “كان”.. “السيلفي” محظور في مهرجان الإسكندرية السينمائي

في عام 2014، وداخل قاعة حفل توزيع جوائز الأوسكار الـ86، كان العالم على موعد مع انتشار ظاهرة “السيلفي”، بعد صورة السيلفي الشهيرة التي التقطتها ألين دي جينيريس في الحفل مع أشهر نجوم هوليوود.

ورغم انتشار تلك الظاهرة حول العالم بسبب حفل فني، إلا أن المهرجانات الفنية العالمية، باتت تحظر التصوير بطريقة “السيلفي”، وذلك ما ظهر جليًا في مهرجان كان 2015، ومن المتوقع أن يتكرر في مهرجان الإسكندرية السينمائي المقبل.

وقررت إدارة مهرجان “كان”، وضع قيود على “صور السيلفي” التي يحق للمشاهير أن يلتقطوها لأنفسهم خارج القاعة الرئيسية للمهرجان.

وقال رئيس لجنة المهرجان تيري فريمو، إنه سيتم وضع قيود جديدة على عدد صور السيلفي التي يحق للفنان أن يلتقطها لنفسه، مضيفًا: “نحن نشن حملة لإبطاء هذه الممارسة العصرية بالتقاط صور السيلفي على السجادة الحمراء، ناهيك عن أننا نعتقد أنها ممارسة غالبًا ما توصف بأنها مثيرة للسخرية بصورة كبيرة”.

وقال الرئيس المقبل للمهرجان بيير لوسكوج: “عادة ما تكون الصورة (السيلفي) الأكثر بشاعة لك على أي حال”، وذلك وفقًا لما نشرته صحيفة “الجارديان” البريطانية إبان تنظيم المهرجان مايو الماضي.

وفجر أمير أباظة، رئيس مهرجان الإسكندرية السينمائي، مفاجأة خلال كلمته التي ألقاها اليوم، في المؤتمر الصحفي الذي نظمته إدارة المهرجان، محذرًا من ظاهرة التصوير السيلفي في حفل الافتتاح، مشيرًا إلى أنه “يتسبب في حالة من الفوضى، ويحول المهرجان من حدث فني مشرف إلى مولد”.

Facebook Comments

You may also like

الاسكندرية السينمائي يحتفل بمرور ٦٠ عاما على المقاومة

بمناسبة مرور 60 عاما على صد العدوان الثلاثى